الجمعة، 24 يناير، 2014

إشارات خفض التحفيز الأميركي تضرب عملات الدول الناشئة

References reduce stimulus hit US currencies emerging countries


الروبية الاندونيسية بين عدد كبير من العملات المتدهورة

جاءت الاشارات الصريحة في محضر الاجتماع الأخير لمجلس الاحتياطي الاتحادي بقرب خفض برنامج التيسير النقدي،

لتعمق المخاوف من نزوح رؤوس الأموال من الأسواق الناشئة الى الأسواق المتقدمة التي بدأت تتعافى وخاصة الاقتصاد الأميركي.


تراجع الليرة والسندات التركية

سجلت الليرة التركية مستوى قياسيا منخفضا وقفزت عوائد السندات التركية أمس

عندما أظهر محضر اجتماع الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) إمكانية سحب التحفيز النقدي بدءا من الشهر المقبل.

وهبطت الليرة

إلى 1.9895 ليرة للدولار قرب نهاية التعاملات الأوروبية أمس

من نحو 1.9740 ليرة يوم الأربعاء لتصل الى مستويات قياسية متدنية.

وقال اركين ايشيق المحلل لدى تي.إي.بي - بي.إن.بي باريبا

" كلما زادت الضغوط جراء انخفاض العملة زادت احتمالات تشديد البنك المركزي للسياسة النقدية

أو تعزيز مبيعات العملة الأجنبية أو التدخل بالتصريحات."


البات التايلاندي يتقهقر

وسجلت العملة التايلاندية أدنى مستوى لها في ثلاث سنوات أمام الدولار

 لتخترق الحاجز النفسي عند 32 بات للدولار في منتصف تعاملات أمس، متأثرة بنشر محضر اجتماع البنك المركزي الأميركي.

وقال تشارل كاينجتشيون كبير الاقتصاديين لدى مركز أبحاث كاسيكورن

 إن "هذا هو رد فعل غير محسوب...

المستثمرون يقللون ميزانياتهم هنا في تايلاند وأماكن أخرى

لأنه عندما تدرس الاستثمار هنا، تجد أنه لا يوجد الكثير من المميزات".

وكشف المجلس الوطني الحكومي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية

أن الاقتصاد عانى من انكماش على مدار ربعين سنويين

وهو ما يعني فنيا دخول تايلاند في دائرة الركود.

وتتعرض البورصة التايلاندية للأسهم بشكل يومي لتراجع

جراء عمليات سحب هائلة للاستثمارات الأجنبية

ما أدى إلى تراجع قيمة البات الذي في المقابل أدى أيضا إلى تراجع الأسهم.


الروبية الهندية تواصل خسائرها

وسجلت الروبية الهندية أمس مستوى متدنيا جديدا أمام الدولار لتواصل دوامة هبوطها الحاد.

واخترقت الروبية القابلة للتحويل جزئيا الحاجز النفسي عند 65 روبية للدولار ليتم تداول الدولار عند نحو 65.5 روبية،

متأثرة أيضا باحتمال تقليص التحفيز النقدي الأميركي.

ويعزو تراجع العملة الهندية أيضا

 إلى تنامي قوة الدولار وقلة المعروض في ظل زيادة الطلب على العملة الأمريكية من قبل المستوردين الهنود.

كان تقرير لمصرف دويتشه بنك الألماني توقع الأربعاء

 أن تتراجع قيمة الروبية ليصل سعر الدولار إلى 70 روبية في غضون شهر أو نحو ذلك.

وخسرت الروبية الهندية نحو 18 بالمئة من قيمتها منذ أبريل الماضي ونحو سبعين في المئة منذ عام 2008.


الانتعاش الأميركي ينعش الصين

وعلى النقيض من الأسواق الناشئة

توقع خبراء أن يتسارع نمو الاقتصاد الصيني خلال العام الحالي ليصل ليبلغ 7.5 بالمئة

وهو المعدل الذي تستهدفه الحكومة،

مدعوما بتعافي الطلب في الولايات المتحدة.

وأشار الخبراء إلى

أن تزايد قوة الاقتصاد الأمريكي، أكبر اقتصادات العالم، وتعافي الاقتصاد الأوروبي

سيؤدي إلى تحسن الطلب على صادرات الصين وهي أكبر دولة مصدرة في العالم.

ورجحوا استمرار وتيرة نمو الاقتصاد الصيني، ثاني أكبر اقتصاد في العالم خلال عام 2014.

كما يتوقع الخبراء

تخفيف سيطرة البنك المركزي الصيني على سعر صرف اليوان قبل نهاية العام الحالي.

ويأتي الدعم الأساسي للاقتصاد الصيني من بدء تعافي الصادرات في وقت لاحق العام الحالي،

مع تسارع وتيرة نمو الاقتصاد العالمي.

 http://www.alarab.co.uk/?id=2037