الثلاثاء، 31 يناير 2012

الدايفرجنس و أنواعه ( Divergence )

موضوع تعليمى :

بواسطة بتاريخ 17 مايو 2010
 
الديفرجنس, احد الادوات الفنية القوية جداً فى أسواق المال بشكل عام حيث توضح الإختلاف بين حركة السعر Price Action بالمقارنة مع احد مؤشرات التذبذب Oscillator مثل الماكد و مؤشر القوة النسبية و مؤشر ستوكاستيك.
س / لماذا نعتمد على الديفرجنس ؟

ج / لانه يساعدنا فيما يلى :
1 – تقليل المخاطرة عند الشراء بالقرب من دعم ( قاع ) أو عند البيع بالقرب من مقاومة ( قمة ).
2
– تنبيه المتاجر إلى الخروج المبكر من الصفقات قبل ان يعكس السوق عليك و ترى الخسائر بدل من الارباح.
3
– الدخول المبكر فى الصفقات و جنى المزيد من الارباح.
ذكرنا اعلاه ان الديفرجنس يوضح بشكل عام الإختلاف بين حركة السعر بالمقارنة مع احد مؤشرات التذبذب حيث نعلم انه عندما تتكون قمة أثناء حركة السعر نجد انه من المعتاد و الطبيعى ان يقابلها قمة آخرى أثناء حركة المؤشر فى نفس الوقت و إذا تكون قاع أثناء حركة السعر, أيضاً يقابل هذا القاع – قاع آخر يتكون أثناء حركة المؤشر .. ممتاز إلى الآن.
ما رأيك الآن باضافة قمة آخرى إلى القمة السابقة و قاع آخر إلى القاع السابق ؟
تتسأل الآن:
طبعاً إذا تكونت قمة أعلى من قمة أو قمة أقل من قمة أو قاع أعلى من قاع أو قاع أقل من قاع سيتكون نفس السيناريو بطبيعة الحال على المؤشر .. صحيح , من الطبيعى ان يحدث الكلام السابق .
و لكن إنتبه:
ماذا لو لم يحدث ما حدث أثناء حركة السعر على المؤشر !!
ببساطة شديدة نقول فى هذه الحالة ان هناك إختلاف بين حركة السعر و الموشر ( Divergence ) أنظر إلى الشكل ادناه:
المثال السابق يمثل حالة واحدة فقط من الاربع حالات لاختلاف حركة السعر عن المؤشر و بعد ان تعرفنا على حركة السعر و المؤشر و كيف يتكون الديفرجنس أو الإختلاف بينهم, سنشرح الآن حالات الديفرجنس باستفاضة شديدة خلال السطور القادمة بإذن الله.
أنواع الديفرجنس:
الديفرجنس العادى Regular Divergence و يتكون من:
1 – ديفرجنس عادى ( سلبى ) Regular Bearish Divergence
2
– ديفرجنس عادى ( ايجابى ) Regular Bullish Divergence
الديفرجنس المخفى Hidden Divergence و يتكون من:
1 – ديفرجنس مخفى ( سلبى ) Hidden Bearish Divergence
2
– ديفرجنس مخفى ( ايجابى ) Hidden Bullish Divergence

شرح أنواع الديفرجنس:
1
– ديفرجنس عادى ( سلبى ) Regular Bearish Divergence
حركة السعر: قمم صاعدة ( قمة أعلى من الآخرى ).
حركة المؤشر: قمم هابطة ( قمة أقل من الآخرى ).
حالة المتاجرة: بيع ( سلبى ).

2 - ديفرجنس عادى ( ايجابى ) Regular-Bullish-Divergence
حركة السعر: قيعان هابطة ( قاع أقل من قاع ).
حركة المؤشر: قيعان صاعدة ( قاع أعلى من قاع ).
حالة المتاجرة : شراء ( ايجابى ).

3 – الديفرجنس الايجابى ( المخفى ) Hidden-Bullish-Divergence
حركة السعر: قيعان متصاعدة ( قاع أعلى من قاع ).
حركة المؤشر:
قيعان هابطة ( قاع أقل من قاع ).

حالة المتاجرة:
شراء ( ايجابى )

 
4- الديفرجنس المخفى ( السلبى ) Hidden-Bearish-Divergence
 
حركة السعر: قمم هابطة ( قمة أقل من قمة ).
حركة المؤشر: قمة أعلى من قمة ( قمم صاعدة )
حالة المتاجرة: بيع ( سلبى ).
  
مثال يوضح بعض أنواع الديفرجنس السابق ذكرها
جدول شامل لجميع أنواع الديفرجنس و حالات المتاجرة

ملاحظات هامة:
- الديفرجنس أقوى على الفريمات الكبيرة.
- محتمل ان يخطئ الديفرجنس فهو ليس اداة معتمدة تستخدم بمفردها و لكن يجب جمع أكبر قدر من العوامل الفنية التى تؤيد بعضها البعض.
- محتمل ان يعطى الديفرجنس اشارة لانعكاس الاتجاه او استكمال الاتجاه حسب منطقة ظهور الديفرجنس.
- الديفرجنس اداة قوية إذا اجتمعت مع ادوات فنية آخرى فهى تزيد احتمال الوصول للهدف High Probability.
- المؤشر يعطيك قمم و قيعان واضحة , اعتمد عليها فقط ولا تنظر إلى تقاطع المتوسطات التى تظهر أحياناً على بعض المؤشرات مثل الماكد المعدل.
- مؤشرات التذبذب Oscillator من أفضل المؤشرات التى تعطى اشارات صادقة للديفرجنس و منها OsMa , MACD , RSI