الجمعة، 30 يونيو، 2017

أسس إعداد قائمة التدفقات النقدية

رابعاً: أسس إعداد قائمة التدفقات النقدية:-

تتميز قائمة التدفقات النقدية عن غيرها من القوائم المالية الأساسية 

إنها لا تعد من واقع ميزان المراجعة المعدل بعد التسويات القيدية،

إذ أن البيانات اللازمة لإعداد هذه القائمة 

تستمد من المصادر الآتية:-

(نور )277 :2010 ،وآخرون

١ .قائمة المركز المالي المقارنة :-

وذلك لتحديد مقدار التغيرات 

في الموجودات والإلتزامات وحقوق الملكية بين أول المدة وآخرها.

٢ .قائمة الدخل للسنة الجارية:-

وذلك لتحديد مقدار النقدية (الزيادة أو النقصان) 

المتحققة عن الأنشطة التشغيلية خلال تلك المدة.

٣ .بيانات منتقاة من دفتر الأستاذ العام :-


تفيد في تقديم بيانات تفصيلية إضافية 

تُلزم في تحديد كيفية الحصول على النقدية واستخدامها خلال المدة المالية.

إن الحديث عن المصادر الثلاثة السابقة 

يقودنا إلى الخطوات الواجب إتباعها 

لإعداد قائمة التدفقات النقدية

والتي يمكن حصرها بالنقاط الآتية:

( كسسو، 1999 :1230)(خنفر والمطارنة،2011 :201 )

• تحديد التغير في النقدية :-

وهو إجراء بسيط، عن طريق إيجاد الفرق 

بين رصيد النقدية أول المدة وآخرها من خلال رصيد النقدية وما يعادلها.

• إحتساب صافي التدفق النقدي من الأنشطة التشغيلية :-

وهو إجراء معقد، عن طريق تحليل قائمة الدخل الحالية 

وكذلك بنود قائمة المركز المالي المقارنة

والبيانات المتفرقة التي سبق جمعها، 

إذ تحسب هذه التدفقات حسب الطريقة المستخدمة في إعدادها

سواء الطريقة المباشرة أو غير المباشرة.

• إحتساب صافي التدفق النقدي من الأنشطة الإستثمارية والتمويلية :-

عن طريق تحليل بقية المتغيرات الأخرى لتحديد أثرها على النقدية.

• إستخراج صافي التدفقات النقدية :-

يتم جمع التدفقات النقدية من مختلف الأنشطة (التشغيلية والإستثمارية والتمويلية)

وهو ما يجب أن يتساوى مع التغير في النقدية وما يعادلها،

إذ يجمع الرصيد إلى النقدية وما يعادلها في أول المدة 

ليتطابق مع رصيد النقدية وما يعادلها في آخر المدة.

م.م.امال نوري محمد

اعداد:الاقتصاد بعيون الخبراء
30-6-2017