السبت، 30 نوفمبر، 2013

الرقم الدولي للحساب البنكي IBAN

الرقم الدولي للحساب البنكي  IBAN

د.عدلي قندح

الاثنين 2013-09-23

الرقم الدولي للحساب المصرفي (الآيبان IBAN)

هو معيار دولي لتحديد الحسابات المصرفية عبر الحدود الوطنية.

وقد تم اعتماده في الأصل من قبل اللجنة الأوروبية للمعايير البنكية، ثم تم اعتماده بعد ذلك كمعيار دولي.

وُضع "الآيبان" في الأصل لتسهيل المدفوعات داخل الاتحاد الأوروبي

وتبين أن التنسيق كان مرنا كفاية ليطبق عالمياً.

ورقم "الآيبان" هو تنظيم رقمي لحسابات الزبائن في القطاع المصرفي

مبنـــي علــــى مواصفات دولية خاصة بأرقـــام الحسابات،

ما يحقـــق توحيداً وطنياً متعارفاً عليه لعدد خانات رقم الحســاب على مستوى العالم.

وهو ليس رقم حساب جديد بل صيغة مطورة لرقم حساب الزبون الحالي،

ويمكّن الأنظمة المصرفية من قراءة هذه الأرقام بسهولة،

ومن ثم معالجة التحويلات المالية من دون أخطاء.

ويهدف استخدام الرقم الدولي للحساب البنكي للمساعدة في تطبيق التنفيذ الآلي المباشر للتحويلات 

المالية، ما يؤدي الى تقليل العمليات اليدوية؛ لتنفيذها

كما يحد من اخطاء التحويلات المالية الناتجة عن عدم صحة رقم الحساب،

ويسهل على عملاء البنوك تنفيذ التحويلات المالية من خلال كافة القنوات المتاحة لهم.

ويُعتبر استخدام الرقم الدولي، ذات أهمية جوهرية لرفع كفاءة أنظمة الدفع الالكترونية،

وتسهيل معالجة الحوالات المصرفية من خلالها،

وتطويرها نحو تقنية المعالجة الآلية المباشرة للتحويلات وقيد قيمها في حسابات المستفيدين.

وتساعد على تحديد رقم حساب المستفيد ومعرفته في شكل دقيق والاستدلال عليه بسرعة فائقة.

كما يسهّل على المصرف المُرسل التأكد من صحة رقم حساب المستفيد،

تجنباً لعملية إعادة الحوالات ذات أرقام الحسابات الخاطئة، والتي تتطلب جهداً ووقتاً لتصحيحها.

في الاردن، طلب البنك المركزي من كافة البنوك العاملة "

اتخاذ الإجراءات اللازمة بما فيها تطوير الأنظمة العاملة لديها، بهدف بدء تطبيق هذه المعايير"،

 حرصاً منه "على اعتماد أفضل الممارسات العالمية في القطاع المصرفي

كي تكون جاهزة للتطبيق اعتباراً من الثاني من شباط 2014."

ويجب على جميع العملاء استخدام رقم "الآيبان"

لكافة الحوالات الصادرة والواردة وأوامر الدفع الثابتة ابتداء من ذلك التاريخ

علماً بأنه سيتم رفض تنفيذ أي حوالة مالية صادرة أو واردة و أي أمر دفع ثابت بعد التاريخ المذكور في 

حال عدم استخدام الايبان.

كما يجب على جميع العملاء تزويد أرقام الحسابات المصرفية الدولية الخاصة بهم للأطراف الأخرى 

الذين يتوقعون منهم تحويلات مالية.
ولفت البنك المركزي، إلى أن المصارف العاملة في الأردن "ستصدر هذا الرقم الدولي للحساب البنكي

 وتوزيعه عليهم بالطرق المتاحة"،

ودعى زبائن المصارف إلى "التأكد من حصولهم على الرقم الدولي الخاص بهم قبل موعد التطبيق."

وتجدر الاشارة الى أن الرقم الدولي للحساب المصرفي الخاص بالأردن،

هو بطول 30 خانة،

ويتكون من خانتين من حرفين لرمز الدولة (JO) ويرمز إلى الأردن،

وخانتين لرمز الإثبات (Check Digit)،

وتأتي من ناتج عملية حسابية بهدف التحقق من صحة الرقم الدولي للحساب المصرفي،

بالتالي مدى ملاءمته لإجراء أي عمليات عليه، وتتغير من حساب إلى آخر،

وأربع خانات للرمز التعريفي للبنك (BIC)، 

وأربع خانات رقمية لرقم فرع البنك ورقم حساب الزبون.

وقد بدأت بعض البنوك في الاردن اضافة صفحة على مواقعها الالكترونية لتمكين عملائها من الافراد 

والشركات من الحصول على الرقم الدولي لحساباتهم المصرفية.

وقامت بعض البنوك بتطبيق الرقم الدولي للحساب البنكي بنجاح،

حيث تم استصدار هذا الرقم لحسابات عملاء تلك البنوك وتمت مخاطبتهم عبر الرسائل النصية وعبر 

إرسال رسائل تزودهم بهذه الأرقام.

وسيتم إدراج هذا الرقم على إشعارات الحوالات الصادرة والواردة كافة

وكذلك كشوفات الحساب الشهرية،

تسهيلاً على العملاء التعرّف على الرقم الدولي للحساب البنكي الخاص بهم،

وتجدر الاشارة الى ضرورة تضمين تفاصيل الآيبان في تعليمات الدفع 

على جميع التحويلات الواردة والصادرة (للدول التي تطبق الرقم الدولي للحساب البنكي)،

حيث أن النظام ينطبق على الأفراد والشركات حيث سيساعد في الإسراع من عملية التحويل.

وتشير المعلومات الى أن "أكثر من 60 دولة طبّقت المعايير الخاصة بهذا الرقم

منها دول الاتحاد الأوروبي،

وبعض الدول في المنطقة العربية

منها المملكة العربية السعودية والإمارات والكويت وفلسطين ولبنان وتونس."