الجمعة، 16 مارس، 2012

الرومات المطبوخة!! محاسنها ومسوائها

18 فبراير 2012
عن الأندرويد
الرومات المطبوخة
الاندرويد يختلف عن أي نظام آخر للجوالات.. فهي يعطيك الحرية إلى درجة أنه يمكنك إزالة النظام بأكمله وتركيب نسخة من ذات النظام قد قام أحد المطورين بالتعديل عليها ليضيف مزايا جديدة أو يزيل مزايا لا داعي لها.. هذا لكون جوجل توفر نظامها الاندرويد متاج للتحميل مجاناً دون الحصول على أي مقابل تجاه ذلك.. وبحسب الرخصة التي تعمل عليها جوجل فهي تعطي الحرية المطلقة للتعديل وإعادة نشره كنسخة معدله خاصة بك.. تستطيع الإطلاع على المزيد عن المصدر المفتوح..

هذا النظام يوجد لنا العديد من الرومات المخصصة أو المطبوخة التي تجعل البعض يذهب ورائها ويجدها أفضل من النسخة الأصلية التي أتت مع الجهاز من الشركة المصنعة أو من جوجل إن كانت النسخة صافية كما هو الحال في أجهزة النكيسوس..

ما يميز الرومات المخصصة في الاندرويد هو الحصول على أحدث نسخة من اندرويد موجوده بدون البقاء تحت رحمة الشركة المصنعة لجهازك لحين ترسل لك التحديث.. أو الحصول على نسخة اندرويد جديدة أعلنت الشركة المصنعة عن عدم نيتها في تحديث الجهاز على الإطلاق كجهاز الجالكسي تاب الأصلي على سبيل المثال..

كما أنها كانت أبرز مزاياها لنا العرب هو أن الاندرويد لم يكن يدعم اللغة العربية من قبل.. فكانت الرومات هي السبيل لذلك فهناك مطورون يقوم بإضافة اللغة العربية إلى النسخة الأصلية وبذلك نحصل على جهاز يدعم اللغة العربية قراءةً وكتابةً.. ولكن هذا لم يعد سبب لكون الاندرويد أصبح يدعم اللغة العربية من جوجل رسمياً..

كذلك ما يضيف إلى مزاياها هو تفادي الإشتراك مع مشغل الجوال لجعل جهازك نقطة إتصال محمولة أو ما تعرف بـ (Tethering).. فهناك بعض الشركات -وهذه على الأغلب تكون في الدول الأوروبية وشمال أمريكا- تجبرك على الإشتراك في باقة توزيع الانترنت لأجهزة أخرى.. وبالحصول على روم مخصصة تكون قد تلاعبت على هذه النقطة ولا تحتاج للدفع لهم.. رغم ذلك كثير من الشركات تكتشف ذلك التلاعب وتحذرك أو تبدأ في فرض الرسوم كما لو أنك اشتركت..

الأمر الآخر لمزايا الرومات المطبوخة هو أن هناك تطبيقات تعمل فقط عند حصولك على صلاحيات الرووت وهي تطبيقات تفيدك كثيراً.. فلدينا على سبيل المثال تطبيق (Titanium Backup) والذي يعطيك نسخة إحتياطية لكل ملف في جهازك.. وهناك تطبيق (DroidWall) والذي يجعلك تخصص بعض التطبيقات لكي لا تعمل عندما تستخدم الانترنت على شبكة جوالك..

الرومات المطبوخة
الرومات المطبوخة

ولكن أبرز ما اجده سيئاً في الرومات هو أنه بحصول على أي روم لن تتمكن من الحصول على آخر تحديث للاندرويد إن أرسلته الشركة مباشرة على جهازك.. فيجب تحديثه بشكل يدوي وذلك بتحميل النسخة على جهازك وإضافتها من جديد على جهازك وقد تضطر في أغلب الأوقات إلى حذف جميع بياناتك لتركيبها.. بينما لو لم تكن تملك روم مخصصة لحصلت على التحديث مباشرة دون فقدان أي معلومة..

والسبب الآخر والذي يكون أكثر سوءاً عند تحميل روم هو أن المطور قد يحاول إستغلال كل ما يستطيع الجهاز أن يقدمه فيجعله أسرع وما إلى ذلك على حساب البطارية فتجد بعض الرومات لا يدوم جهازك أكثر من ساعتين لأنه يستهل مقومات الجهاز بشكل فضيع.. قد يكون بجهل من المطور أو بقصد للحصول على جهاز أسرع! وقد تجد بعض الأخطاء البرمجية التي تعطل بعض التطبيقات أو مزايا الاندرويد لعدم قدرة المطور على التغلب على تلك المشكلة..

وكما أن الروم لا تستطيع تثبيته إلا بعد الحصول على صلاحيات الرووت مما يعني إلغاء الضمان.. لأن الشركات لا تضمن تلك الأجهزة التي تم قد حصلت على صلاحيات الرووت.. وما يزيد الطين عجين هو أن في مراحل تثبيت الروم (الأخطاء غير مغتفرة) فقد تقوم بإتركاب أي خطأ مما يجعلك تنهي حياة جهازك الجميل وهي أخطاء قد تحدث وهناك أخطاء أخرى لا تدمر الجهاز وإنما توقف عملية التثبيت فقط.. وكما أن التأمين قد ألغى فمنك وعلى الله العوض..

الأمر السيء الأخير أن حصولك على صلاحيات الرووت -وهي الخطوة التي يجب القيام بها قبل تثبيت الروم- هو أول خطوة لجعل جهازك عرضة للإختراق.. وهو كذلك أكثر عرضة للتعدي على خصوصياتك أو فقدان جميعه بياناتك.. وكما أن الرومات المخصصة في الأغلب تعطيك تجربة أسوء من تلك اللتي تكون على الجهاز كما حصلت عليه..

ونختم بأن هناك مزايا وعيوب.. وقد يرى البعض بأن العيوب لا تذكر بما نحصل عليه وهناك من يرى العكس.. ولكن عن نفسي فقد حصلت على العديد من الرومات المخصصة وجربت الكثير ولم أجد أفضل من تجربة النسخة الأصلية ما قبل الرووت.. فكل شركة تعرف إمكانيات أجهزتها وتعطي الإمكانيات التي ستعطيك تجربة أفضل.. كما أن في الشركات هناك فريق عمل متخصص ومحترف هذه المهنة في مقابل مطور هاو لهذا العمل..

لا أنصح كل من يسألني بالحصول على روم معينة وأفضل أن يبقى على ماهو عليه حتى أن يأتيه نسخة محدثة من الشركة.. وخصوصاً من يملك الاجهزة الحديثة التي قد أعلنت الشركات عن أوقات تحديثها.. وكذلك فلدي الجالكسي نيكسوس والجالكسي تاب ١٠.١ و ٧ بلس ولم يسبق أن حصلوا على صلاحيات الرووت على الإطلاق.. بعكس جهاز (HTC Incredible) الذي جرب معظم الرومات المخصصة! هي تجربتي الشخصية المتواضعة! شاركني رأيك في التعليقات بما تراه بخصوص الرومات المخصصة ورؤيتك..