الخميس، 18 أغسطس 2011

المالية لغير المدراء الماليين

المالية لغير المدراء الماليين…!!!(1)
بواسطة د. جمال شحات
بتاريخ 18 أكتوبر 2010

كثيرا ما يسألني العديد من غير المتخصصين فى الادارة المالية والمحاسبة عن بعض المصطلحات المالية والمحاسبية وماذا تعنى ؟ وماذا يقصد بها ؟
ولذلك فقد قمت باعداد دورة فى هذا الصدد اسميتها (المالية لغير المدراء الماليين..!!!) وقد لاحظت شغفا بالغا واهتماما كبيرا من الكثيرين من العاملين بالشركة بهذه الدورة بالرغم من ان جلهم كانت خلفياته هندسية او طبية او تسويقية …!!! لان هذا الجزء قد لا يكون معلوما او مفهوما لهم بصورة كبيرة … وقد رأيت نشرها هنا حتى تعم الفائدة والنفع والاستفادة لكل القراء الكرام ….

ونبدأ بتعريف القوائم المالية باعتبارها الجزء الاهم من المصطلحات المالية والمحاسبية واكثرها تداولا وانتشارا …
تعتبر القوائم المالية أهم محتويات التقرير المالي السنوي الذي تصدره الشركة، ويتم مراجعة تلك القوائم المالية بواسطة مراقب حسابات الشركة ويرفق بها تقرير مراقب الحسابات.
وتعرض تلك القوائم ملخصاً للمركز المالي للشركة في نهاية السنة المالية ونتائج أعمالها وتدفقاتها النقدية عن السنة المنتهية في ذلك التاريخ .
كما قد يتضمن التقرير السنوي تحليلاً لأهم التغيرات في القوائم المالية عن السنة السابقة .
محتويات التقرير المالي السنوي
تحتوي معظم التقارير المالية السنوية على ثلاثة أقسام رئيسية:
1- تقرير مجلس الإدارة إلى المساهمين وهو يستعرض بشكل عام نشاط الشركة وأداءها المالي خلال السنة المنتهية .
2- استعراض نشاط الشركة وهذا الجزء يعرض ملخصاً للتطورات والاتجاهات في أداء أنشطة الشركة .
3- استعراض الموقف المالي للشركة وهذا الجزء يعرض ملخصاً للموقف المالي للشركة بالإضافة إلى القوائم المالية المدققة عن السنة المنتهية .
وقد يتضمن بيانات تكميلية لتفسير وتحليل العناصر الهامة بالقوائم المالية والتغيرات التي طرأت عليها ويكون ذلك عادة في شكل بيانات إحصائية ورسوم بيانية لإيضاح التغيرات من سنة لأخرى .
القوائم المالية
تعد القوائم المالية بغرض تقديم المعلومات المالية اللازمة لمستخدمي تلك القوائم، ومن بينهم إدارة الشركة والمساهمين وحملة السندات والمحللين الماليين والموردين والبنوك والهيئات الرقابية، فضلاً عن المستثمرين المرتقبين.
ويختلف استخدام القوائم المالية باختلاف احتياجات مستخدمي تلك القوائم، فمثلاً يستخدمها المستثمرون المرتقبون لتقييم المخاطر والعوائد المرتبطة والمتوقعة بالنسبة لاستثمار معين، بينما تستخدم البنوك القوائم المالية لتقييم الجدارة الانتمائية عند دراسة قرارات الانتمان
وتتكون القوائم المالية عادة من الميزانية ، قائمة الدخل ، قائمة الأرباح المحتجزة ، قائمة التدفقات النقدية، الإيضاحات المتممة للقوائم المالية ، وعادة ما يرفق تقرير مراقب الحسابات بالقوائم المالية ولذلك يطلق عليها القوائم المالية المدققة.
وفيما يلي تعريف مبسط لكل قائمة من القوائم المالية والإيضاحات المتممة لها:


الميزانية :
تعرض الميزانية صورة للمركز المالي للشركة ببيان ما لها من ممتلكات وحقوق وما عليها من التزامات مالية في تاريخ معين هو تاريخ الميزانية .
قائمة الدخل:
تعطي قائمة الدخل صورة أكثر حيوية عن الشركة حيث تقيس أداء الشركة خلال الفترة المحاسبية المنتهية ، وتبين ما إذا كانت نتيجة هذا الأداء ربحاً أو خسارة .
قائمة الأرباح المحتجزة :
توضح هذه القائمة توزيعات الأرباح المقترحة للمساهمين ومجلس الإدارة والعاملين ، كما توضح القائمة أيضاً الأرباح التي تقرر الشركة احتجازها وعدم توزيعها لإعادة استثمارها في النشاط.
وتجدر الإشارة إلى أن هذه القائمة قد يتم عرضها تحت مسمى ” قائمة توزيع الأرباح ” وهو المسمى الوارد باللائحة التنفيذية لقانون سوق المال .
قائمة التدفقات النقدية:
تعرض هذه القائمة بيان التدفقات النقدية بالشركة خلال الفترة المحاسبية المنتهية مع التمييز بين التدفقات المرتبطة بالأنشطة التشغيلية والاستثمارية والتمويلية للشركة.
الإيضاحات المتممة للقوائم المالية:
تقدم تلك الإيضاحات معلومات تفصيلية إضافية للمساعدة في فهم أفضل للقوائم المالية .
وقبل أن نبدأ في عرض وشرح بنود القوائم المالية فإنه يجب أن نتعرف على ..
ثلاثة افتراضات هامة تعد على أساسها تلك القوائم المالية .
أولاً : مبدأ الاستحقاق
إن مبدأ الاستحقاق في المحاسبة يعترف بالإيرادات عند تحققها (يسمح بتسجيلها بالدفاتر المحاسبية والقوائم المالية) كما يعترف بالمصروفات عند تكبدها وذلك بغض النظر عن تحصيل الإيرادات أو سداد المصروفات.
ثانياً : الثبات
يتطلب مبدأ الثبات المحاسبي من الشركة أن تطبق معالجة محاسبية واحدة على جميع المعاملات المتماثلة وعدم تغييرها من فترة إلى أخرى الأمر الذي يؤدي إلى إمكانية عقد مقارنات بين القوائم المالية للفترات المختلفة . كما يفيد ذلك في دراسة اتجاهات المؤشرات المالية .
إلا أن مبدأ الثبات لا يعني أن الشركة لا تستطيع التحول من تطبيق طريقة محاسبية إلى أخرى ولكنه يقصر ذلك التحول على الحالات التي يثبت فيها أن الطريقة الجديدة أفضل من الطريقة السابقة ، وفي هذه الحالة فإنه يجب الإفصاح عن طبيعة وتأثير ذلك التغيير المحاسبي ومبرراته كإيضاح متمم للقوائم المالية المعدة عن الفترة التي حدث بها ذلك التغيير .
ثالثاً : الاستمرارية
إن افتراض الاستمرارية يعني أن الشركة سوف تستمر في مزاولة نشاطها لفترة غير محدودة من الزمن ، وهذا الافتراض يستبعد إمكانية إفلاس الشركة أو تصفيتها في المستقبل القريب ، أما إذا كانت شركة ما يهددها حقيقة خطر الإفلاس أو التصفية فإنه يجب التخلي عن افتراض الاستمرارية.
حيث يكون قارئ القوائم المالية مهتما بالتعرف على نتائج أو قيم التصفية وليست القيم المبنية على افتراض استمرارية الشركة .


وفي حالة عدم اتباع افتراض الاستمرارية لأي ظرف كان عند إعداد القوائم المالية يجب على الشركة أن تفصح بوضوح أن القوائم المالية معدة على أساس أن الشركة سيتم تصفيتها .
مكونات الميزانية العمومية:
1- الأصول الثابتة
تتكون الأصول الثابتة من الأراضي والمباني والآلات والمعدات ووسائل النقل والانتقال والعدد والأدوات والأثاث ومعدات المكاتب ، وهذه الأصول غير مخصصة للبيع ولكنها تستخدم في أنشطة الشركة لتصنيع وتخزين ونقل منتجاتها ، وتتوقف نسبة الأصول الثابتة إلى إجمالي الأصول على طبيعة أنشطة الشركة ، فمثلاً في المرافق العامة والسكك الحديدية والشركات الصناعية نجد أن الأصول الثابتة تمثل الجزء الأعظم من إجمالي الأصول ، أما في شركات التأمين والمؤسسات المالية فإن الأصول الثابتة تمثل نسبة صغيرة نسبياً إلى إجمالي الأصول .
2- المشروعات تحت التنفيذ
المشروعات تحت التنفيذ هي أصول ثابتة لم يتم الانتهاء من إعدادها لبدء استخدامها في أنشطة الشركة ، وتظهر المشروعات تحت التنفيذ بالميزانية بتكلفتها الأصلية .
3- الاستثمارات في شركات شقيقة وتابعة
الشركة الشقيقة: هي منشأة يكون للمستثمر فيها تأثير جوهري ولكنها ليست شركة تابعة أو مشروعا مشتركا للمستثمر مع الغير.
الشركة التابعة : هي منشأة يتم التحكم والسيطرة عليها بواسطة منشأة أخرى تسمى الشركة الأم .
4- الاستثمارات طويلة الأجل
يتم تسجيل الاستثمارات طويلة الأجل بالميزانية بإحدى الطرق التالية:
أ‌- التكلفة
ب‌- إعادة التقييم
ت‌- التكلفة أو القيمة السوقية أيهما أقل.
كانت الاستثمارات عبارة عن أسهم متداولة في السوق، ويتم حساب التكلفة والقيمة السوقية على أساس المحفظة ككل، أما إذا كانت الاستثمارات عبارة عن سندات فيتم تسجيلها بالقيمة القابلة للاستهلاك.
5- الأصول غير الملموسة
الأصول غير الملموسة هي تلك الأصول التي لا يمكن لمسها أو وزنها أو قياسها كما أنه لا يمكن استخدامها لسداد ديون على الشركة وعادة ما تكون ضئيلة القيمة في حالة تصفية الشركة أو خروجها من النشاط ، ومن أبرز الأمثلة الشائعة للأصول غير ملموسة الشهرة وحقوق الاختراع وحقوق التأليف والوكالة التجارية والعلامات التجارية .
6- الأصول المتداولة
الأصول المتداولة بصفة عامة هي النقدية والأصول الأخرى المتوقع تحولها إلى نقدية أو بيعها أو استهلاكها خلال فترة سنة من تاريخ الميزانية أو خلال دورة نشاط واحدة أيهما أطول.
* المخزون
يتكون المخزون في الشركة الصناعية عادة من البنود التالية :
أ‌- المواد الخام
ب‌- الإنتاج غير تام
ج- الإنتاج التام
د- المواد الأخرى
* المدينون
يوجد ثلاثة حسابات رئيسية تحت هذا البند وهي كالتالي:
أ‌- العملاء
ب‌- المصروفات المدفوعة مقدما
ت‌- المدينون الآخرون
* الاستثمارات المالية المتداولة
قد تقوم الشركة باستثمار الأرصدة النقدية الزائدة عن احتياجاتها الحالية في أوراق مالية متداولة بالسوق ، وبصفة عامة فإن الأوراق المالية المتداولة تسجل بالميزانية بإحدى طريقتين :
أ- القيمة السوقية
ب- التكلفة أو القيمة السوقية أيهما أقل
7- الالتزامات المتداولة
هي بصفة عامة أية التزامات تستحق السداد خلال سنة واحدة من تاريخ الميزانية أو خلال دورة نشاط واحدة أيهما أطول ، وتعرض الالتزامات المتداولة بالميزانية مخصومة من الأصول المتداولة نظرا لأن الأصول المتداولة هي مصدر سداد تلك الالتزامات ، ويعرف الصافي برأس المال العامل ، وتعتبر المخصصات والسحب على المكشوف وحسابات الدائنين من أهم عناصر الالتزامات المتداولة.
8- المخصصات
المخصصات هي مصروف يخصم من إيرادات الشركة وليست توزيعا للأرباح، ويتم عمل المخصصات عادة لمواجهة أية التزامات محتملة (مثل المطالبات القضائية والضريبية) .
9- السحب على المكشوف من البنوك
هي المبالغ المستحقة السداد خلال فترة سنة واحدة من تاريخ الميزانية أو خلال دورة نشاط واحدة أيهما أطول وذلك طبقاً لاتفاقيات التسهيلات البنكية المقدمة للشركة .
10- الدائنون
الحسابات الرئيسية تحت هذا البند هي كالتالي:
أ- الموردون
ب- المصروفات المستحقة
ج- الدائنون الآخرون
11- حقوق المساهمين ( حقوق الملكية )
هي إجمالي حقوق المساهمين في الشركة ، وبمعني آخر فإن حقوق الملكية تمثل صافي أصول الشركة بعد سداد كافة التزامها.
وهناك مصدران أساسيان لحقوق المساهمين هما:
1- المساهمات المدفوعة أو المقدمة من المساهمين(رأس المال المدفوع)
2- الاحتياطيات والأرباح المحتجزة أو الأرباح المبقاة.
*رأس المال
هناك ثلاثة أنواع من رأس المال هي كالتالي:
1- رأس المال المرخص به
2- رأس المال المصدر
3- رأس المال المدفوع
ونستكمل فى الجزء الثانى انواع الاسهم وغيرها من المصطلحات المالية مع تمنياتى للجميع بالاستفادة والتوفيق …. والله الموفق …
http://alphabeta.argaam.com/?p=21996


المالية لغير المدراء الماليين…!!!(2)
بواسطة د. جمال شحات
بتاريخ 24 أكتوبر 2010


نستكمل فى هذا الجزء الثانى من المالية لغير المدراء الماليين
بعضا من المصطلحات المالية والمحاسبية والتى ينبغى على كل من يقرأ القوائم والتقارير المالية معرفتها حتى تكون الامور واضحة
ولعل اهم ما نبدأ به هو انواع الاسهم :
1- الأسهم العادية
2- الأسهم الممتازة
3- أسهم الخزينة
الاحتياطيات
هي ذلك الجزء من الأرباح الذي تقرر الإدارة احتجازه لاستثماره في غرض ما بدلا من توزيعه كأرباح للمساهمين.
الأرباح المحتجزة
هي الأرباح المستبقاة بعد إجراء توزيعات الأرباح ، حيث تقرر إدارة الشركة عدم إجراء توزيع للأرباح أو توزيع جزء من الأرباح المحققة واحتجاز جزء آخر لتدعيم الموقف المالي للشركة أو لعدم توافر سيولة لتوزيع الأرباح.
الالتزامات طويلة الأجل
هي عادة الالتزامات المستحقة على الشركة عن شراء أصول طويلة الأجل ويتم سداد تلك الالتزامات على أقساط شهرية أو سنوية على مدى عدة سنوات أو كمبلغ إجمالي بعد مرور عدة سنوات ، وأي جزء من تلك الالتزامات يستحق السداد خلال فترة سنة من تاريخ الميزانية يجب إظهاره بالميزانية ضمن الالتزامات المتداولة ، ومن أبرز أمثلة الالتزامات طويلة الأجل القروض طويلة الأجل وقرض السندات.
القروض طويلة الأجل
تمثل قروضاً بنكية مستحقة السداد على مدى عدة سنوات أو تستحق السداد كمبلغ إجمالي بعد مرور عدة سنوات.
السندات
تمثل السندات الأموال المقترضة من حملة السندات ، وتصدر الشركة شهادات بالسندات ــ والسند عبارة عن ورقة مالية ( سند إذني ) تصدرها الشركة ، تتعهد فيه بإعادة سداد قيمة السند في تاريخ معين ، وعادة ما يتضمن السند حق حصول حامله على فوائد تدفع ربع أو نصف سنوياً أو سنوياً.
* قائمة الدخل *
توضح قائمة الدخل نتائج أعمال الشركة خلال الفترة المنتهية من خلال بيان إيراداتها ومصروفاتها ونتائج عملياتها من ربح أو خسارة.
وتساعد قائمة الدخل المستثمرين في تقييم ربحية الشركة وقد افردنا لها 3 مقالات سابقة عن قائمة الدخل وعناصرها .
� و تعد قائمة الدخل أهم تقرير مالي بالنسبة لكثير من المحللين الماليين والمستثمرين الحاليين والمرتقبين ، وهي توضح ما حققته الشركة من أرباح أو خسائر خلال السنة المنتهية .
وقائمة الدخل ذات أهمية كبيرة للمساهمين لأنها:
� • تظهر نتائج أعمال الشركة للسنة المالية المنتهية .
� • تعتبر مؤشراً هاماً لتوقع ما سيكون عليه مستقبل الشركة .
وعلى الرغم من ذلك ، ولأغراض التحليل المالي ، فإن قائمة الدخل لسنة مالية واحدة لا تعكس الصورة كاملة ، ولذا فالمقارنة بين البيانات المالية لعدة سنوات يكون أكثر فائدة بالنسبة للمحللين من الاعتماد على البيانات المالية لسنة واحدة . تبين قائمة الدخل مقابلة الإيرادات المحققة من بيع المنتجات أو تقديم الخدمات مع التكاليف المتكبدة لتشغيل الشركة لتحقيق تلك الإيرادات والفرق بين الإيرادات المحققة والتكاليف المتكبدة يعتبر صافي ربح أو (خسارة) للسنة.
وتتكون التكاليف المتكبدة عادة من تكلفة المبيعات ، وتكاليف البيع والتوزيع ، والمصروفات العمومية، والإدارية وأعباء التمويل.
صافي المبيعات
تعد المبيعات المصدر الرئيسي للإيرادات وهي البند الأول في قائمة الدخل
ويتكون رقم صافي المبيعات من إجمالي المبيعات ناقصاً :
� • المردودات والمسموحات : وتمثل قيمة المردودات من العملاء لمنتجات غير مطابقة للمواصفات المتفق عليها .
� • الخصومات : والتي تمثل خصومات على سعر البيع للعملاء كنتيجة للسداد المنتظم أو للشراء بكميات كبيرة .
تكلفة المبيعات
تمثل تكلفة المبيعات في شركة صناعية كل التكاليف المتكبدة لشراء وتحويل المواد الخام إلى منتجات تامة وتعرف هذه التكاليف عادة بتكلفة الإنتاج ،
وهناك ثلاث مكونات أساسية لتكلفة الإنتاج :
المواد المباشرة.
العمالة الصناعية المباشرة.
التكاليف الصناعية غير المباشرة.
� ويمكن تتبع تكلفة المواد المباشرة والعمالة المباشرة حتى المنتج التام وعلى سبيل المثال ، في صناعة السيارات ، يعتبر المحرك ضمن المواد المباشرة ، ويدخل أجر عامل اللحام ضمن تكلفة العمالة مباشرة.
أما التكاليف الصناعية غير المباشرة المتكبدة خلال مرحلة الإنتاج فلا يمكن تتبعها للمنتج التام ،
ومن أمثلتها التكاليف المرتبطة بتشغيل المصنع وتتضمن الإهلاك ، الإيجار ، الصيانة ، أجور مشرفي الإنتاج .
مجمل الربح
ينتج مجمل الربح من خصم تكلفة المبيعات من صافي المبيعات ، ويعتبر مجمل الربح مؤشرا هاما لربحية الشركة ، وعند احتساب نسبة مجمل الربح لصافي المبيعات ومقارنتها بالشركات في نفس المجال فإنها تعطي مؤشرا عن مدى نجاح عمليات الشركة في توليد أرباح مقارنة بالشركات المنافسة. وتعكس الاختلافات في مجمل الربح بين الشركات التي تعمل في نفس المجال الاختلاف في القدرة الإدارية للشركة ، كما قد تنتج تلك الاختلافات أيضاً من احتساب بعض المصروفات ضمن تكلفة المبيعات في شركة دون أخرى.
تكاليف التوزيع ( التكاليف البيعية )
هي تلك المصروفات التي تتكبدها الشركة لتوزيع منتجاتها ، مثل أجور وعمولات وكلاء المبيعات ، مصاريف الدعاية والإعلان ، إهلاك وسائل النقل المستخدمة في توزيع منتجات الشركة.
المصروفات العمومية والإدارية
تتمثل في التكاليف المتكبدة في إدارة عمليات الشركة اليومية ، بخلاف تلك المنصرفة في إنتاج وتوزيع المنتجات ، مثل مرتبات المحاسبين ، والمصروفات الإدارية ، والتأمين ، والمرافق وإهلاك الأثاث واستهلاك الأصول غير الملموسة .
* قائمة الأرباح المحتجزة *
توضح قائمة الأرباح المحتجزة قيمة الأرباح المستبقاة بالشركة عاماً بعد آخر ولم يتم توزيعها على المساهمين.
� ويتم إضافة نتيجة نشاط الشركة كل عام من ربح أو خسارة إلى الأرباح المحتجزة من السنوات السابقة ثم يتم خصم التوزيعات المقترحة للعام الحالي ، والرصيد المتبقي بعد ذلك يمثل الأرباح المحتجزة التي تظهر بالميزانية ضمن حقوق المساهمين.
* قائمة التدفقات النقدية *
توضح قائمة التدفقات النقدية قيمة ومصادر التدفقات النقدية الداخلة للشركة وقيمة وأوجه أنفاق تلك التدفقات خلال الفترة فضلاً عن بيان أثر تلك التدفقات الداخلة والخارجة على الأرصدة النقدية للشركة في نهاية الفترة.
وتعتبر قائمة التدفقات النقدية من أهم القوائم المالية اللازم تحليلها للتعرف على الموقف المالي للشركة ، حيث تظهر تلك القائمة المتحصلات والمدفوعات النقدية للشركة وصافي التغير في أرصدتها النقدية مع بيان مصادر وأوجه تلك المتحصلات والمدفوعات مقسمة تبعا لأنشطة الشركة التشغيلية والاستثمارية والتمويلية خلال الفترة.
ويهتم المستثمرون بقائمة التدفقات النقدية لأنها تعرض التغيرات في أهم الأصول السائلة لدى الشركة وهى النقدية
كما أنها تجيب عن الأسئلة الهامة التالية :
• ما هي مصادر تولد النقدية خلال الفترة ؟
• ما هي أوجه استخدام النقدية خلال الفترة ؟
• ما هو التغير الذي حدث على رصيد النقدية خلال الفترة ؟
ولذا فإن قائمة التدفقات النقدية تساعد المستثمرين والدائنين وغيرهم على :
• تقييم مقدرة الشركة على توليد صافي تدفقات نقدية إيجابية في المستقبل .
• تقييم مقدرة الشركة على الوفاء بالتزاماتها وسداد توزيعات الأرباح ومدى حاجتها لتمويل خارجي .
• التعرف على أسباب الاختلاف بين صافي الأرباح وصافي التغير في الأرصدة النقدية .
ويتم تقسيم التدفقات النقدية تبعاً لأنشطة الشركة التشغيلية والاستثمارية والتمويلية ،
وتتضمن الأنشطة التشغيلية أساسا جميع المتحصلات والمدفوعات النقدية المرتبطة بالنشاط الأساسي للشركة وهو إنتاج سلع أو تقديم خدمات للعملاء.
أما الأنشطة الاستثمارية فتتضمن المدفوعات والمتحصلات النقدية المرتبطة بشراء وبيع الأصول الثابتة والاستثمارات .
بينما تتضمن الأنشطة التمويلية المتحصلات والمدفوعات النقدية الناتجة من الحصول على تمويل من المساهمين أو الدائنين أو سداد لتوزيعات أرباح أو أقساط القروض .
* الإيضاحات المتممة للقوائم المالية *
الإيضاحات المتممة للقوائم المالية هي معلومات تفصيلية تلحق بالقوائم المالية بغرض إعطاء فهم أفضل للبنود والقيم الواردة بالقوائم المالية والسياسات المحاسبية المتبعة في إعداد تلك القوائم والمحاسبة عن بنودها كالسياسات المتعلقة بالأصول الثابتة ورسملة تكلفة الاقتراض وغيرها
وتشتمل على:
• العرف المحاسبي
� • وصف السياسات المحاسبية للشركة
� • المخزون
• الاستثمارات
� • التغيرات في السياسات المحاسبية
� • الأحداث غير المتكررة
� • الاحتياطيات
* تقرير مراقب الحسابات *
� يتطلب قانون الشركات أن يتم مراجعة القوائم المالية للشركة بواسطة مراقب الحسابات خارجي ، ويعتبر تقرير مراقب الحسابات جزءاً من القوائم المالية والتقرير السنوي للشركة.
وفي هذا التقرير يبدى مراقب الحسابات رأيه المهني حول القوائم المالية ككل. كما أن قواعد القيد بالبورصة تستلزم قيام الشركة بإعداد قوائم مالية ربع سنوية وأن يتم فحص تلك القوائم فحصاً محدوداً بواسطة مراقب الحسابات وفي هذه الحالة يسمى تقريره بتقرير الفحص المحدود .
ونستكمل فى الجزء الثالث تحليل القوائم المالية وبعضا من اهم النسب و المصطلحات المالية مع تمنياتى للجميع بالاستفادة والتوفيق …. والله الموفق
http://alphabeta.argaam.com/?p=22214


المالية لغير المدراء الماليين…!!!(3)


بواسطة د. جمال شحات
بتاريخ 3 نوفمبر 2010



نستكمل فى هذا الجزء تحليل القوائم المالية وبعضا من اهم النسب و المؤشرات و المصطلحات المالية مثل نشرة الاكتتاب وبيان اهم بنودها, والتى تفيد العديد من القراء عند الاطلاع على القوائم المالية او قراءة المصطلحات المالية والمحاسبية مع الاشارة الى ان هناك العديد من النسب المالية ولكن سنركز على اهمها واكثرها تداولا :


* تحليل القوائم المالية *
1- السيولة :
هي مقياس لمدى قدرة الشركة على الوفاء بالتزاماتها في تاريخ استحقاقها وقد تكون الشركة رابحة إلا انها لا تمتلك السيولة الكافية لمواجهة التزاماتها المالية قصيرة الأجل .
مؤشرات السيولة :
رأس المال العامل = الأصول المتداولة – الالتزامات المتداولة
نسبة التداول = الأصول المتداولة ÷ الالتزامات المتداولة
نسبة السيولة السريعة = الأصول المتداولة – المخزون ÷ الا لتزامات المتداولة
2- الرافعة المالية :
هي الاعتماد على الاموال المقترضة في تمويل جزء من أنشطة الشركة ، وقد يؤدي الاقتراض أحياناً إلى تعظيم ربحية الشركة إلا أن زيادة القروض عن حد معين قد يهدد الشركة بخطر مالي وبالتالي يهدد المستثمرين والدائنين .
نسبة القروض إلى حقوق الملكية = إجمالي القروض (قصيرة وطويلة الأجل) / القيمة الدفترية لحقوق الملكية
معدل تغطية الأصول = إجمالي الأصول – الأصول غير ملموسة – الديون التجارية
إجمالي القروض (قصيرة الأجل+طويلة الأجل)/1000ريال
نسبة إجمالي رأس المال = إجمالي القروض (قصيرة وطويلة الأجل) / رأس مال المستثمر�
معدل تغطية الفوائد = صافي الربح قبل الضرائب أو الزكاة + إجمالي إعباء الفوائد
3- الربحية :
يوضح التحليل المالي للربحية مدى كفاءة الشركة في استخدام مواردها لتحقيق أقصى نفع ممكن للمستثمرين فيها. وتعطي الربحية مؤشراً على السلامة المالية للشركة على المدى الطويل.
هامش الربح الإجمالي = مجمل الربح / صافي الايرادات * 100
هامش صافي الربح = صافي الربح / صافي الايرادات * 100
صافي العائد على رأس المال المستثمر = صافي الربح + إجمالي إعباء الفوائد / رأس المال المستثمر.
صافي العائد على حقوق الملكية = صافي الربح / حقوق المساهمين.
3- كفاءة النشاط :
تقيس معدلات النشاط مدى كفاءة الشركة في ادارة أصولها كالمخزون وحسابات المدينين من خلال ما يعرف بمعدلات الدوران.
معدل دوران المدينين = صافي المبيعات السنوية / متوسط أرصدة المدينين.
متوسط فترة التحصيل = عدد أيام السنة ( 365يوم ) / معدل دوران المدينين.
معدل دوران المخزون = تكلفة المبيعات / متوسط المخزون.
(متوسط المخزون = بداية الفترة + نهاية الفترة / 2 )
متوسط دورة التشغيل = متوسط فترة المخزون + متوسط فترة التحصيل – متوسط فترة سداد الموردين
5- تحليل القيمة :
تربط نسب تحليل القيمة بين السعر السوقي لأسهم الشركة المتداولة بالبورصة وبعض المعلومات الواردة بالقوائم المالية مثل توزيعات الأرباح وربحية السهم .
نسب التوزيعات = إجمالي التوزيعات/ صافي الأرباح * 100
العائد على السهم ( ربحية السهم ) = صافي الأرباح / عدد الأسهم
عائد الكوبون ( عائد التوزيع ) = التوزيعات السنوية لكل سهم/ سعر السوق للسهم * 100
مضاعف الربحية :
يتيح معدل مضاعف الربحية مقارنة العائد على السهم العادي بسعره السوقي ، ويوضح هذا المعدل عدد أضعاف سعر بيع السهم بالنسبة للعائد على السهم . = السعر السوقي للسهم العادي / العائد على السهم العادي = مره
6- معدلات التدفقات النقدية :
تساعد معدلات التدفقات النقدية في تحليل السيولة والربحية كما توضح مدى قدرة الشركة على مواجهة التزاماتها المالية .
التدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية إلى القروض قصيرة الأجل = التدفقات النقدية من الانشطة التشغيلية / السحب على المكشوف من البنوك.
• التغطية النقدية للقروض قصيرة الأجل = التدفقات النقدية لأنشطة التشغيلية – التوزيعات النقدية / السحب على المكشوف من البنوك.
التدفقات النقدية من الانشطة التشغيلية للسهم = التدفقات النقدية من الانشطة التشغيلية / عدد الاسهم.


* نشرة الاكتتاب *
يتطلب قانون سوق المال أن تقوم كل شركة ترغب في طرح أوراق مالية جديدة للاكتتاب بإعداد نشرة للاكتتاب.

وتتضمن نشرة الاكتتاب معلومات عن الأوراق المالية المطروحة وشروط الاكتتاب فيها ، فضلا عن معلومات عن الشركة المصدرة وأنشطتها ومركزها المالي ونتائج أعمالها. ويجب أن تتاح نشرات الاكتتاب للمستثمرين المرتقبين.
تعد نشرة الاكتتاب مصدر البيانات الرئيسي للمستثمر بالنسبة للأوراق المالية التي يتم طرحها للاكتتاب ، ويجب توفيرها / إتاحتها لكل شخص يرغب في الاكتتاب في تلك الأوراق المالية .
وتتضمن نشرة الاكتتاب شروط الطرح ، ومعلومات عن إدارة الشركة المصدرة للأوراق المالية، ووصف لطبيعة نشاط الشركة وأصولها ، والبيانات المالية التاريخية، والمعلومات الاخرى التي قد تطلبها الهيئة العامة لسوق المال، والتي تعتبر ضرورية لمساعدة المستثمر المرتقب في اتخاذ قرار الاستثمار.
فيما يلي ملخص لأهم البنود التي تتضمنها نشرة الاكتتاب بصفة عامة:
حقائق أساسية عن الاكتتاب
وصف الأوراق المالية المطروحة
خلفية عن نشاط الشركة والصناعة التي تعمل بها
ظروف السوق :
1- المنتجات أو الخدمات الرئيسية المقدمة والأسواق المتعلقة بكل منها .�

2- ظروف المنافسة .
3- مدى الطلب على المنتجات الجديدة المطروحة حديثاً أو أية قطاعات إنتاجية جديدة .
4- مدى تعرض الصناعة للتقلبات الموسمية في الطلب .
5- مصادر المواد الخام المستخدمة في الإنتاج ومدى توافرها .
6- حصة منتجات الشركة في الأسواق .
• دراسة اتجاهات نشاط الشركة والتحليلات الإحصائية :
1- التطور العام لنشاط الشركة خلال آخر خمس سنوات .

2- خطط التشغيل المستقبلية إذا لم تكن الشركة قد بدأت التشغيل خلال السنوات الثلاث السابقة.
3- تحليل على مستوى كل قطاع صناعي / جغرافي متضمناً : الإيرادات ، والربح أو الخسارة التشغيلية ، والأصول ، ومبيعات التصدير لكل من السنوات الثلاث السابقة .
• عناصر المخاطرة
• استخدام حصيلة الاكتتاب

• أثر إصدار أسهم جديدة
• سياسة توزيعات الأرباح
• هيكل التمويل
• بعض البيانات المالية المختارة
• دراسة وتحليلات الإدارة
• مصادر التمويل
• المطالبات القضائية
• الموقف الضريبي
معلومات عن إدارة الشركة والمستثمرين الرئيسيين :
يتضمن هذا الجزء معلومات أساسية عن خبرة المسئولين عن إدارة الشركة ومكافآتهم ، والمستثمرين الرئيسيين في الشركة .

ويتضمن هذا الجزء ما يلي :
1- الهيكل التنظيمي للشركة .
2- المكافآت المباشرة والغير مباشرة .
3- القروض الممنوحة لأعضاء مجلس الإدارة والمديرين (ولأسرهم ) وأية معاملات مبرمة مع أعضاء مجلس الإدارة والمديرين والمستثمرين الرئيسيين (وأسرهم) .
4- المكافآت الممنوحة لأعضاء الإدارة العليا عند الاستقالة أو انتهاء الخدمة .
5- أسماء الموظفين والمديرين ، والمستثمرين الذين يملكون أكثر من 50% من أسهم الشركة .
شروط الاكتتاب في الأوراق المالية
• القوائم المالية

• بلد المنشأ
• الخبراء والمعلومات الإضافية �
وبهذا تنتهى سلسلة مقالاتنا عن ( المالية لغير المدراء الماليين ..) راجيا من الله عز وجل لجميع القراء بالتوفيق والاستفادة …
http://alphabeta.argaam.com/?p=22817